Persahabatan Sebenar

Kehidupan di Morocco penuh warna warni, terutama memori indah bersama kawan2 Maghribi. Jambatan persahabatan yang dibina diatas keikhlasan yag telus lagi murni tidak bisa dilupakan dan dipadamkan. Sehinggakan salah seorang rakan karib aku menghadiahkan syair yang menceritakan persahabatan kami selama ini. Demi Allah, syair Arab bisa memberikan kemanisan dan kepuasan diri melalui pemerhatian mendalam terhadap maknanya. Aku paparkan disini akan syairnya :

بسم الله الرحمن الرحيم

عَاشَرْتُ أَُناسًا لَمْ أَرَ مِثْلَهُمْ * فَهُمْ إِخْوَةٌ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ حَمِيمُ

كُلَّمَا رَأَيْتُهُمْ تَعَجَّبْتُ مِنْ حَالِهِمْ * وَقُلْتُ سُبْحَانَ اللهِ هَكذَا الإسْلاَمُ

يُقَالُ إِنَّهُمْ مِنْ بِلاَدِ مَالِيزْيَا * طُوبَى لِمَنْ عَرَفَهُمْ وَكَانَ صَدِيقَهُمُ

أُنَاسٌ تَشَبَّتُوا بِدِينِ رَبِّهِــمْ * فَيَاسَعَادَةً لَهُمْ بِشَفَاعَةِ حَبِيبِهِمُ

بَلَغُوا المَجْدَ وَالعُلاَ بِتَقْوَاهُمْ * وَيَالَهُ مِنْ مَجْدٍ مَعَ إِيمَانِهِمُ

أَتَوْنَا مَحَبَّةً فِينَا وَفِي لُغَتِنَا * وَاللهِ لَنْ نَبْخَلَ بِعِلْمِنَا عَلَيْهِمُ

أَراَدُوا تَعَلُّمَ لُغَةَ القُرْآنِ الكَرِيمِ * و لُغَةٍ نطقها الرسول الرحيمُ

فَهِيَ لُغَةٌ فِي مَنْزِلَةِ الإمَامِ * وَغَيرها مِنَ اللُّغَاتِ لَهَا مَأْمُومُ

أَحْبَبْنَاهُمْ وَاللهِ لاَ لِشَـــيْءٍ * إِلاَّ مَحَبَّةً فِي اللهِ الحَليمُ

اتَّخَذُوا صَدِيقًا مَغْرِبِيًّا لَهُمْ * فَهُوَ أَخُوهُمْ اسْمُهُ القَاسمُ

تَمَنّيَنْاَ أَنْ نَكُونََ مِثْلَهُـــــمْ * وهذا سَعْيُنًَا مُنْذُ عَرَفْنَاهمُ

حَدَّثُونَا عَنْ بَلدِهِمْ العَجِيبُ * فَإِذَا هُوَ صَرْح عَال مُتقدم ُ

فهاك ذكر أسماء بعضهم * ونبذة عن خلقهم وتصرفهمُ

فهذا شاكر التاجر العجيب * إسأل ما شئت في التجارة فهو به عليمُ

وآخر اسمه مجيب كل مايتمناه * أن يصبح في ماليزيا خطيب وعالم

سافر إلى ماليزيا ثلاثة أشهر * فأصبح من حب النساء متبرمُ

وآخر اسمه محمد حارث * فهو لي في لغتهم مدرب ومعلمُ

ومهيمن الوسيم المبتســــم * فكأنما حياته كلها تبسم ُ

أحب النساء وولع بهـــــن * حتى أصبح لهن رجلا مغرمُ

وإجام الكبير كلما تذكرته * جاء في ذهني ذلك الرجل العظيمُ

وهذا عبد الله الكلنتانــــي * فهو دائما في المزافير نائمُ

وهناك آخراسمه عزيــــز * فهو للغة الفرنسية يتعلمُ

وأما الطلبة الآخرون الجدد * فلم أتكيف بعد معهم ُ

والله ما وجدت مثل أخوتهم * فهنيئا لهم وسلام الله عليهمُ

2 responses to this post.

  1. يا لها من عيب العجاب ذاك الشاعرُ فأنا منه جامداً أتعجبُ

    assalamualaikum,hehe,tengok demo bersyair kawe pun segho nok bersyair etek la,bagus syair ni,lucu pon ado,lagi2 hok pasal muji nga mekmin tu,hehe,allahu yubarik fikum

  2. Terima Kasih Sdr Alhammasiyy atas syair anda.

    Heehaha, mmg syair nie lucu dan mungkin juga ada kebenaranya di sebalik kelucuan tersebut..

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: